السودان: زرع بذور النمو المستقبلي

مزارع في قرية بالقرب من خور أبيش (© حقوق النشر dpa)

أكثر من ٤٦ ألف شخص اجتازوا تعليما في الزراعة

إن ألمانيا تدعم ومنذ عام ٢٠٠٨ مدارس المزارعين الحقلية في جنوب السودان كجزء من التعاون التنموي الخاص بها. ويقوم المشاركون في البرنامج بنقل قدراتهم المكتسبة إلى المزارعين الآخرين ويضمنوا بذلك الانتشار واسع النطاق لها. وبهذه الطريقة يستطيع الأشخاص الذين نزحوا بسبب المجموعات المسلحة في الحرب الأهلية إيجاد طريقة للقوت اليومي وكسب لقمة العيش. يمكنهم أن يتوجهوا إلى واحدة من ٢٠٦ مدرسة حقلية للمزارعين تمولها ألمانيا. ويتعلمون هنا كيفية اختيار البذور وزرعها في التربة المناسبة وحصد المحاصيل في الوقت المناسب وتخزين الحصاد بالطريقة المثالية ونقلها للأسواق المحلية.

“قريبا سنستطيع تأمين قوتنا بأنفسنا”

سيفرينا ويليامز، مشاركة

يتعدى العدد الإجمالي للمستفيدين ٤٦ ألف شخص شاملين جميع أفراد الأسرة. يوفر البرنامج البذور والأدوات للمشاركين، كما تم توزيع حوالي ١٠ آلاف بطاقة دعم شرائي لمساعدة الناس على الانطلاق في المشروع. وتم توزيع أكياس التجفيف وأجهزة قياس الرطوبة ومطاحن الفول السوداني ومحاريث وأدوات البذر. كما تم بناء تسع مستنبتات زجاجية لزراعة الخضروات وتم توفير عدد كبير من بذور الخضروات.