هل من الممكن شراء مكان في برنامج لإعادة التوطين؟

©dpa

كلا. في إطار برنامج إعادة التوطين، تستقبل ألمانيا وبلدان أخرى من الاتحاد الأوروبي اللاجئين المحتاجين إلى حماية خاصة، وذلك بشكل دائم ومباشرة من بلدان إقامتهم. لا يمكن التقديم شخصياً على البرنامج. إن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR) هي التي تقوم باختيار اللاجئين في بلد الإستقبال الأول على أساس حاجتهم الخاصة إلى الحماية. وتشكل الحاجة إلى الحماية المعيار الأساسي ضمن المعايير الصارمة للاستقبال في برنامج إعادة التوطين. أما القرار النهائي فيتم اتخاذه من قبل بلد الاستقبال المعيّن. بالنسبة للعامين 2018 و 2019 وافقت ألمانيا على استقبال حوالي 10.200 شخص إجماليا.

بالنسبة للعامين 2018 و 2019 وافقت ألمانيا على استقبال حوالي 10.200 شخص إجماليا. إن معايير الاستقبال في برنامج إعادة التوطين صارمة جداً.

©dpa

الحاجة إلى الحماية هي المعيار الحاسم

إن إمكانية إعادة التوطين متاحة فقط للأشخاص الذين اعترفت بهم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين كلاجئين وصنفتهم علاوة على ذلك كأشخاص محتاجين إلى الحماية الخاصة. في هذه الحالة تكون عادة فرص العودة ضئيلة جداً وحتى الإمكانيات لحياة طبيعية في بلد الاستقبال معدومة. كما يؤخذ بشكل خاص المسنون والمرضى والأولاد وضحايا التعذيب والعنف بعين الاعتبار.

إن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR) تفحص الحالات التي يمكن قبولها من حيث المبدأ في برنامج إعادة التوطين.

@dpa

إجراءات على مراحل متعددة

إن القرار حول قبول اللاجئين في البرنامج الألماني لإعادة التوطين يتم خلال إجراءات على عدة مراحل. في الخطوة الأولى تختار المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR) الأشخاص المؤهلين للبرنامج. في خطوة تالية يفحص المكتب الاتحادي لشؤون الهجرة واللاجئين (BAMF) في حوارات منفردة مَن مِن هؤلاء المرشحين سوف يتم بالفعل قبوله. في هذا السياق يتم الحرص بشكل خاص على عدم فصل العائلات.

يحق للاجئين المعترف بهم في برنامج إعادة التوطين بالعمل والحصول على الإعانات الاجتماعية والاشتراك في صفوف الاندماج. وقبل سفرهم، تتم تهيئتهم في صف تحضيري لثلاثة أيام، تتم فيه معالجة مواضيع مثل التعليم والسكن والبحث عن العمل في ألمانيا.

بعد السفر إلى ألمانيا يتم إسكان لاجئي برنامج إعادة التوطين بداية في مخيم فريدلاند في شمال ألمانيا لمدة 14 يوماً. في هذه الفترة يتم تقديم لمحة أولية من خلال صفوف إرشادية عن الثقافة واللغة الألمانية إضافة إلى معلومات عامة حول الحياة في ألمانيا. تتمة لذلك تقدَّم أيضاً مواعيد استشارية منفردة بشأن الهجرة، توضَّح فيها في إطار من الخصوصية مسائل شخصية وعملية مثل الرعاية الصحية والسكن ومواعيد الدوائر الرسمية في مكان السكن الجديد. وختاماً، بعد انتهاء فترة الإقامة في مخيم فريدلاند، يتم توزيع اللاجئين على الإدارات المحلية في الولايات الاتحادية المختلفة.